• مؤسس الموقع - د. سعيد المحفوظ    //   مشرف الموقع - أ محمد المحكم      

الشاهد يقتل الغائب


سطور من كتاب الشاهد يقتل الغائب

 

الكتاب السابع - الصلاة في الطائرة


د. سعيد المحفوظ

نحمده ونصلي على رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، وبعد:

غادرت الإسكندرية عائداً إلى مدينة جدة يوم الاثنين الماضي 18/5/ 1916، وكان الإقلاع الساعة 3.40 فجرًا من مطار برج العرب إلى مطار جدة، طبعا في هذه الفترة من هذا الوقت -نصف ساعة أو أكثر- يدخل وقت صلاة الفجر، وكما هو معلوم أن صلاة الظهر يجوز تأخيرها، وصلاة العصر يجوز تقديمها، وكذلك صلاة المغرب والعشاء، لكن صلاة الفجر لها وقت محدد، فلا يوجد مجال حتى تقول: أصلي عندما أصل إلى مطار جدة؛ لخروج الوقت، فاستأذنت من المضيفة أن تسمح لي بالصلاة ....

استمع إلى المقطع ...

 

 

 

 

 

 

0 عدد التعليقات

شارك بتعليقك